أكد النائب الأول لرئيس الجمهورية، الفريق أول ركن بكري حسن صالح، أن مشروع سنار عاصمة الثقافة الإسلامية، يمثل استكمالاً لجهود الدولة في الحوار الوطني وتعزيز التوافق بين أهل السودان تحقيقاً للسلام والاستقرار بالبلاد.

ووجّه النائب الأول لدى لقائه الثلاثاء، بالقصر الجمهوري، وزير الثقافة، الطيب حسن بدوي، ببذل المزيد من الجهود لاستكمال المنشآت الثقافية للمشروع حتى تكون محطات للإثراء الثقافي والفكري.

وأعرب الوزير في تصريحات صحفية عن تقدير القطاعات الثقافية للدعم الكبير الذي تجده من رئاسة الجمهورية، مشيراً إلى دور مشروع سنار عاصمة للثقافة الإسلامية في إبراز السياحة الدينية عبر الطرق الصوفية بجانب المنشآت السياحية الأخرى.

وأكد الوزير سعي الوزارة وحرصها على إكمال المشروع ودعمه، بما يمكّنه من القيام بدوره في التعبير عن السودان والأمة الإسلامية .