تتهيأ وكالة الفضاء الدولية ناسا لإرسال مسبار إلى غلاف الشمس لدراسة الجو في الفضاء والإشعاع الشمسي.

وستسافر المركبة مسافة قدرها 6 ملايين كيلومتر بسرعة تبلغ 690 ألف كيلومتر في الساعة.

وهذه ستكون المرة الأولى التي ستصل فيها مركبة فضائية إلى ذلك القرب من الشمس.